الآفات المسببة لضخامة الغدة تحت الفك و علاجها

يارا حسن

Abstract


كان الهدف من الدراسة البحث في الآفات المؤدية لضخامة الغدة تحت الفك وتقييم طرق علاجها . فقد تمت دراستنا على 27 مريض بشكوى ضخامة مستمرة أو متناوبة في الغدة تحت الفك .

وبعد إجراء التقييم الشامل لهم أثبت لدينا أن السبب الأكثر شيوعاً لوجود ضخامة في الغدة تحت الفك كانت الحصاة بنسبة 44.44% ، وكان الورم المختلط السليم هو الآفة التنشئية السليمة الأكثر توارداً ، في حين لم نجد أرجحية لنمط واضح من الآفات التنشؤية الخبيثة  نظراً لقلة الأورام الخبيثة المشاهدة في الدراسة .

كانت معظم ضخامات الغدة تحت الفك بالأعمار ما بين 10 و 30 سنة من العمر .

لم يتبين لدينا بالدراسة وجود علاقة للجنس مع ضخامة الغدة تحت الفك .

كان العرض الأكثر سبب لمراجعتنا من قبل المريض هي الضخامة المستمرة في منطقة الغدة تحت الفك .

تم تقديم العلاج حسب كل حالة على حدة وتم إجراء جراحة استئصالية للغدة ( 12 حالة من المرضى المراجعين أي بنسبة 44.44% ) حيث كانت الجراحة هي الخيار الأخير لهؤلاء في حين تم علاج بقية المرضى بالطرق المحافظة .

The aim of the study was to investigate the lesions leading to the size of the submandibular gland and evaluate the treatment methods.

We studied 27 patients with persistent or alternating hyperplasia in the submandibular gland.

After a comprehensive evaluation, we found that the most common cause of the submandibular gland was 44.44%. The right mixed tumor was the most healthy tumor lesion.

However, we did not find the likelihood of a clear pattern of malignancy due to the small number of malignant tumors observed studying .

Most submunitions of the hypodermic gland were between 10 and 30 years of age.
We did not find a sex relationship with the size of the submandibular gland.
The most common symptom of our review by the patient was the continuous magnitude of the submandibular gland area.

The treatment was given on a case-by-case basis, and an excisional surgery was performed on the gland (12 patients, 44.44%). Surgery was the last option, while the remaining patients were treated in conservative ways.


Full Text: PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.


رئيس التحرير: الأستاذ الدكتور هاني محمود شعبان

هيئة التحرير ,أمين التحرير: د.أمير درويش تفيحة