الرياضة الأولمبية السورية من وجهة نظر رياضييها

بلال محمود, وليد مهنا

Abstract


منذ المشاركة السورية الأولى عام 1948 في الدورات الاولمبية ولغاية الآن . بقيت الغلة السورية من الميداليات ضئيلة جداً ، ولم تتعدى ثلاث ميداليات ،مما يشير إلى  ضعف الانجاز وعدم ارتقاءه لمستوى الطموح . ومن هذا المنطلق تسعى هذه الدراسة إلى تسليط الضوء على المعوقات والصعوبات التي واجهت الرياضة الاولمبية السورية وحالت دون تحقيق النتائج العالية . من وجهة نظر الرياضيين السوريين الذين شاركوا في البطولات الاولمبية . إذ تم مقابلة 41 رياضياً اولمبياً مثلوا عينة الدراسة التي استخدمت المنهج الوصفي باسلوب المسح .

وقد توصلت الدراسة إلى ان الدعم المادي كان في مقدمة المعوقات التي واجهت الرياضة الاولمبية السورية وأثرت سلبا عليها . يرافقه التقصير الإعلامي وعدم مواكبة الإعلام الوطني وعدم ارتقاءه إلى مستوى الحدث الاولمبي . وان التدريب عالي المستوى والمعسكرات المخطط لها جيداً واستخدام الكفاءات التدريبية العالية هي الطريق الموصلة للانجاز الاولمبي في ظل توفر المستلزمات المادية.

Since the first Syrian participation in 1948 in the Olympic Games until now Syria's medal yields remained very small and did not exceed three medals, indicating weakness of achievement and failure to rise to the level of ambition. In this regard, this study seeks to shed light on the obstacles and difficulties faced by the Syrian Olympic sport and prevented the achievement of high results from the perspective of Syrian athletes who participated in the Olympic tournaments. A total of 41 Olympians were interviewed, representing the sample of the study using the descriptive methodof  the survey style.

The study found that material support was one of the main obstacles facing the Syrian Olympic sport and negatively affected it. Accompanied by media failure and lack of keeping pace and not ascend to the level of the Olympic event. High-level training and well-planned camps and the use of high-quality training are the key to Olympic achievement in light of the availability of material inputs.


Full Text: PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.


رئيس التحرير: الأستاذ الدكتور هاني محمود شعبان

هيئة التحرير ,أمين التحرير: د.أمير درويش تفيحة